التوعية بسرطان الثدي

الرئيسية

معلومات عن سرطان الثدي

مبادرات سرطان الثدي

قصص الناجيات

عيادات الكشف المبكر

لحجز موعد

للاستفسار

معلومات عن سرطان الثدي

العوامل التي تزيد من خطورة الإصابة بسرطان الثدي

إن أسباب سرطان الثدي حتى الآن غير معروفة تماماً، إلا أن هناك عدة عوامل قد تزيد من فرص الإصابة بسرطان الثدي وهذه تسمى "عوامل الخطر".

عوامل الخطر هذه ليست بالضرورة سبب لسرطان الثدي، ولكنها ترتبط بزيادة فرصة الإصابة بسرطان الثدي، فقد نجد بعض النساء لديهن العديد من عوامل الخطر لكنهن لا يصبن بسرطان الثدي، وفي المقابل هناك نساء تكاد ينعدم تواجد عوامل الخطر لديهن ولكنهن أصبن بالمرض.

حقيقة أنك أنثى يأتي في المرتبة الأولى كعامل خطورة للإصابة بسرطان الثدي، تحدثي إلى مقدمي الرعاية الصحية عن عوامل خطورة الإصابة الشخصية لديك. هناك بعض عوامل الخطورة التي تستطيعين التحكم بها، في حين أن هناك عوامل لا تستطيعين التحكم بها.

تذكري أنه حتى لو لم يكن لديك أي من عوامل الخطر، لا تزال لديك فرصة للإصابة بسرطان الثدي.

  • كونك أنثى
  • التقدم في العمر - فكلما تقدم العمر، كلما زاد خطر الاصابة بسرطان الثدي
  • وجود طفرة في جينات سرطان الثدي الموروثة BRCA1 أو BRCA2
  • وجود خزعة سابقة تبين التضخم الكمي أو سرطان في الموقع
  • وجود تاريخ عائلي للإصابة بسرطان الثدي
  • وجود كثافة عالية في الثدي حسب تصوير الماموجرام
  • التعرض لكميات كبيرة من الإشعاع، مثل تكرار تصوير العمود الفقري بالأشعة السينية لاعوجاج العمود الفقري الخلقي أو علاج داء هودجكن في سن مبكرة
  • إصابة شخصية بسرطان الثدي أو سرطان المبيض
  • انقطاع الطمث بعد سن 55 سنة
  • عدم الإنجاب
  • إنجاب الطفل الأول بعد عمر 35 سنة
  • ارتفاع كثافة العظام
  • زيادة الوزن بعد انقطاع الطمث أو اكتساب الوزن الزائد لدى البالغين
  • تناول الكحول أكثر من مرة يومياً
  • الجمع بين استخدام الاستروجين و البروجسترون و العلاج بالهرمونات البديلة حالياً أو مؤخراً
  • البلوغ المبكر – بداية الطمث في عمر 12 سنة
  • استخدام حبوب منع الحمل حالياً أو مؤخراً